الرئيسية » في مجال المرأة

في مجال المرأة

في مجال المرأة

دائماً ما كانت المرأة ودورها وحقوقها مثار جدول الشعوب عبر التاريخ ومقياس لحضارتها وتطورها فقد أعطت الديانات والشرائع السماوية منذ مئات السنين المرأة حقوقها وشرعت لها المشاركة في الحياة ولكن تطور  الإنسان عبر العصور المختلفة والقوة الذ كورية للرجل استبعدتها وهمشتها باستثناء حالات فردية محدودة  عبر التاريخ والحضارات , ويرى حزب سورية شباب أن المرأة هي أساس كل شي ويؤدي لجيل متوازن قادر على دفع عجلة التنمية لذلك الحزب يؤمن بالمرأة السورية وإلام  والأخت والزوجة والابنة والتي أثبتت عبر مسيرتها قدرتها على تحمل المسؤولية وأن لها حق على الحزب في الوقوف أمام كل من يحاول أن يقلل من مكانتها أو ينتقص من حقوقها أو ثنيها على التراجع عن أداء دورها في تنمية وتقدم الوطن .

– تشكل المرأة نصف المجتمع ورغم ذلك لاتشكل  ما يزيد عن 20% من القوة  العاملة و يرى الحزب أن مبدأ  المساواة في حقوق العمل للمرأة والرجل يدعم المجتمع ويحقق العدالة حتى لو كانت الزوجة تعمل والزوج لا يعمل ليس هناك فرق بل المشكلة في توفر عقل منفتح يعترف بالواقع والمساواة ويتخلص من عقد وتراكمات القوة الذكورية .

– في ظل الأزمات الاقتصادية وتراجع فرص العمل ظهرت بعض الأفكار الرجعية التي تحاول ظلماً وبهتاناً المطالبة بتراجع دور المرأة في سوق العمل وإشاعة مفهوم خاطئ أن رجوع المرأة للمنزل سيوفر فرص عمل للشباب أو إعلانات وظائف في القطاع الحكومي خاصةً ويؤمن الحزب بالحقوق التالية للمرأة :

1 ) الحق في العمل في كافة المجالات دون استثناء بما فيها المناصب الحكومية كافة .

2 ) الحق في تكافؤ الفرص مع الرجل في الحصول على الوظائف وليس وفق نسب محددة مسبقاً.

3 ) الحق في اختيار المهنة والدراسة والعمل وفي التدريب .

4 ) الحق في الضمان الأبدي لغير العاملات وخصوصاً الأرامل والمطلقات .

5 ) تعميم تجارب دور الحضانة للمرأة في جميع الدوائر الحكومية والمؤسسات الإنتاجية .

6 ) مراعاة حقوق المرأة في العمل والتعليم والصحة وخصوصاً في الأرياف والمحافظات البعيدة .

7 ) تفعيل القوانين التي تحظر العنف ضد المرأة .

8 ) إعادة هيكلة محاكم الأحوال الشخصية  والتي تنظر في قضايا الطلاق والنفقة والأولاد وبعض هذه القضايا التي  تمد لسنوات وهي ما يضر بالمرأة والأم .

9 ) إعادة صياغة قوانين الأحوال الشخصية بما يضمن حقوق المرأة والأولاد ويضمن كرامتها بشكل واضح والتقليل من سلطة القضاء التقديرية والذين هم في الأغلبية ذكور.

10 ) العمل بمجال إندماج المرأة في الحياة السياسية من خلال الأحزاب والمشاركة في السلطة التنفيذية من خلال انتخابات حرة وليس فقط بمجرد تمثيل أو نسب.

11 ) إندماج المرأة في عملية التنمية الشاملة اقتصادياً واجتماعياً وثقافياً وسياسياً.

12 ) تشجيع المرأة الشابة وخصوصاً المتعلمة على شق طريقها والمساهمة في إنشاء مشروعها وتكوين شخصيتها المادية والمعنوية وتقديم التسهيلات  لها على حد سواء مع المفاهيم التجارية بوضع مفهوم المرأة في المنتج الثقافي والفني والدرامي والتصدي لكافة المواد الإعلامية التي تشوه صورة المرأة أو تتعامل معها كسلعة والتصدي لهذه المفاهيم  التجارية الاستهلاكية .